دعا الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريش، الحكومة إلى تنفيذ اربعة معايير مرجعية من أجل انهاء العقوبات المتمثلة في حظر الأسلحة والعقوبات الأخرى التي فرضها مجلس الأمن بعد بدء الصراع في دارفور في عام 2003.وأشار غوتيرش في تقرير مكون من 16 صفحة تم توزيعه لأعضاء مجلس الأمن يوم الثلاثاء، إلى ضرورة إحراز تقدم في قضايا الحوكمة السياسية والاقتصادية وتعزيز تمثيل سكان دارفور بجانب إنشاء مجلس تشريعي انتقالي مع تمثيل النساء بنسبة 40٪ على الأقل، بما في ذلك من دارفور.كما دعا إلى إحراز تقدم في الترتيبات الأمنية الانتقالية في دارفور. وإحراز تقدم في خطة العمل الوطنية لحماية المدنيين بقيادة مدنية بجانب التقدم في العدالة الانتقالية والمساءلة، واستمرار التعاون بين المحكمة الجنائية الدولية والحكومه الإنتقاليه