السودان _الخرطوم :

الملياردير فضل محمد خير يفجر قنبلة ويطالب بتسليمه جامعة الخرطوم السنتر وكلية الطب وداخلياتها بحجة أنه اشتراها من النظام السابق

ميرور نيوز _ الخرطوم _ نقلا عن الانتباهه

طالب الملياردير فضل محمد خير الحكومة الانتقالية بإخلاء جامعة الخرطوم الوسط وكل المناطق التي حولها على شارع النيل غرباً حتى وزارة المالية، بالإضافة إلى كليات الطب والصيدلة وكافة المباني التابعة لها وتسليمها له.
وقال فضل إنه اشترى كل هذه الأراضى بما عليها من مباني ومنقولات من الحكومة السابقة ووالي الخرطوم عبدالرحمن محمد الخضر ..

وطالب الملياردير فضل محمد خير الحكومة بتسليمه اراضي جامعة الخرطوم وملحقاتها أو إعادة مادفعه من مال بالمليارات حسب سعر الصرف الحالي لحكومة عبد الرحمن الخضر ..

وقد أفاد مسؤولون في جامعة الخرطوم أن خزينة الجامعة لم تنل جنيهاً واحداً من الأموال التي دفعها فضل وإنما توزعت كلها بين جيوب نافذين في الحكومة السابقة.

الجدير بالذكر أن الملياردير فضل محمد خير بدأ حياته كضابط صف في الإستخبارات العسكرية حتى تاريخ 6/4/1985 يوم إنتفاضة أبريل، ثم أحد كوادر الجناح العسكري لحزب الجبهة الإسلامية القومية التي قامت بإنقلاب 30/6/1989 وترقي سريعاً في دنيا المال والاستثمار حتى أصبح يمتلك 70% من أسهم بنك الخرطوم بالإضافة إلى المصنع الماليزي للحديد ومصنع تعليب الفاكهة بمدينة كريمة وجامعة الخرطوم وكلياتها الطب والصيدلة.

هذا وقد طالب العديد من أساتذة الجامعة وخريجيها القدامي بفتح ملف فساد مكتب الوالي عبدالرحمن الخضر وتقديمه للمحاكمة العادلة ومحاكمة كل الضالعين في بيع أراضي الجامعة لحسابهم الخاص بداية بالوالي وحتى أصغر مسؤول وإعادة مايمكن إعادته من أراضي وميادين ومتنزهات..
الانتباهة